إعتصام لموظّفي الفنادق والتغذية في وجه منافسة اليد العاملة الأجنبية - جريدة اللواء

 

 - Mar 13, 2018



 نفّذ اتحاد نقابات موظّفي وعمّال الفنادق والتغذية واللهو اعتصاما في ساحة رياض الصلح، في حضور رئيس الإتحاد العمالي العام الدكتور بشارة الأسمر، رئيس الإتحاد جوزف حداد وعضو المكتب السياسي في حزب «الكتائب» زياد كعدي.

بالمناسبة قال الاسمر: نحن هنا لنؤكد أننا لم ولن نكون في موقف عنصري من أي عامل أجنبي في أي قطاع كان ونحن ندرك أن العمال اللبنانيين منتشرون في كل بلاد العالم، لكننا نطالب بالأولوية للعمل للشباب اللبناني العاطل عن العمل أسوة بكل قوانين العالم.

وطالب وزارات العمل والاقتصاد والسياحة بتطبيق القوانين التي تمنع العمل في قطاعات محددة، كما طالب بتطبيق الأجور والضمانات بحدها الأدنى على كل العمال الأجانب أسوة بالعمال اللبنانيين وجميع العاملين على الأرض اللبنانية، وذلك منعا للمزاحمة غير المشروعة».

من جهته، قال رئيس اتحاد نقابات موظفي وعمال الفنادق والتغذية واللهو: لن نقبل بعد الآن بصرفنا من العمل بحجة وهمية، لن نقبل بعد الآن بتهميشنا، هذا الوطن هو وطننا، العمل فيه حقنا ولن نتنازل عنه». 

وأضاف: «هذا التحرك ليس سوى بداية المشوار، فلن نقبل بعدم تطبيق قرار وزير العمل رقم 41/1 المتعلق باليد العاملة الأجنبية وعدم إرسال التفتيش من الضمان الاجتماعي... تريدون مالا، راقبوا المؤسسات دوريا لأن جزءا كبيرا منها لا يصرح عن العاملين فيها، وإن صرح فليس بالرواتب المدفوعة فعليا. أين أنت أيتها الحكومة، أين أنت يا وزارة العمل ويا وزارة السياحة، نحن نحملكم مسؤولية كل ما آلت اليه الأمور، قوموا بواجبكم قوموا بزيادة عدد المفتشين في وزاراتكم لمتابعة المخالفات والحد من الكارثة الاجتماعية التي طرقت بابنا».

 

أضف تعليقك





الرئيسية
من نحن
استشارات
مواقع صديقة
فئات خاصة
أراء ,مقالات و تحقيقات
دراسات ومؤتمرات
القطاع التعليمي، التربوي، الصحة و الدواء
النظام الداخلي للمركز



يوجد حاليا

زائر حالياً  
© جميع الحقوق محفوظة جمعية المركز اللبناني للتدريب النقابي

إن الآراء الواردة في الموقع تمثل أصحابها وليس بالضرورة رأي الجمعية
تصميم و برمجة