نقابات النقل البرّي تعتصم أمام «مراكز المعاينة» طليس: إنْ لم يؤخذ بتحرّكنا فمتّجهون إلى التصعيد - جريدة اللواء

 

 - Jan 11, 2019



 نفّذت نقابات واتحادات النقل البرّي اعتصاماً أمام مراكز المعاينة الميكانيكية في بيروت والشمال والبقاع، احتجاجاً على «عدم التزام المسؤولين بتنفيذ بنود الاتفاق الذي رعاه رئيس الجمهورية ميشال عون».

وأُقفل المدخل الأساسي لمركز المعاينة الميكانيكية في الحدت من قبل الشاحنات والصهاريج بدعوة من اتحادات النقل البرّي. وأعلن رئيس اتحاد النقل البري بسام طليس عن «اننا تحت سقف القانون ومع تطبيقه ومن هذا الموقع على مدار 365 يوماً كان لدينا جملة من المطالب ووصلنا الى اتفاق رعاه رئيس الجمهورية من 5 أو 6 بنود». 
وقال: نحن مستمرون ولتكن وقفتنا اليوم لكل المعنيين، وإن لم يريدوا تنفيذ ما تم الاتفاق عليه مع رئيس الجمهورية، لنا كلام آخر ومتّجهون إلى تصعيد ثم تصعيد، ولا أحد يلومنا أو يبرّر أن الحكومة هي حكومة تصريف أعمال، فهي تقوم بكامل عملها.
وأوضح أن «هذا التحرك لا يخدم احداً ولا مصلحة احد، وليس له أي علاقة بأي طرف سياسي»، مشيراً الى أن «القطاع البري متمسك بمبدأ المعاينة الميكانيكية، لكن وفقاً للقانون وليس لمصلحة جيوب بعض المعنيين»، وسأل: بموجب أي قرار وأي قانون أو مسوّغ قانوني، يدفع اللبناني المعاينة الميكانيكية؟ لماذا لم تستلم الدولة منذ العام 2016 هذا الملف؟
ونبّه الى اننا منذ الآن وحتى يوم الخميس المقبل، إنّ لم يؤخذ بتحركنا وقضايانا بجديّة، لاسيما بنود الاتفاق والبند المتعلق بمطار بيروت، فنحن متجهون الى تصعيد أكبر في مراكز النافعة وعلى الطرقات وفي مواقع عدة».
وشمالاً، أفادت مندوبة «اللواء» روعة الرفاعي بأن الاتحاد العمالي العام في الشمال ونقابة السواقين العموميين نفذوا اعتصاماً أمام مراكز المعاينة بهدف الضغط من أجل تنفيذ القرار الصادر عن مجلس شورى الدولة في شهر تموز من العام 2018، والذي يقضي بإعادة مراكز المعاينة الميكانيكية الى كنف الدولة فضلاً عن السماح للسائقين العموميين بالدخول الى حرم مطار الرئيس الشهيد رفيق الحريري.
وبمواكبة أمنية من قبل عناصر قوى الأمن الداخلي، اعتصم عشرات السائقين أمام مركز النافعة في منطقة العيرونية وأقفلوا الأبواب منذ الساعة السادسة صباحاً ولغاية الساعة العاشرة.
عضو المجلس التنفيذي وأمين صندوق الاتحاد العمالي في الشمال نقيب السواقين العموميين شادي السيد قال لـ»اللـواء»: منذ الساعة السادسة صباحاً أقفلنا أبواب المعاينة الميكانيكية للمطالبة بحقوقنا والتي تتلخص بعودة مراكز المعاينة الى كنف الدولة بحيث تستفيد خزينة الدولة من الأموال، ولقد صدر بهذا الخصوص قرار من مجلس شورى الدولة بيد انه لم ينفذ! أين هي وعود رئيس الدولة القوي؟ جراء كل ذلك نسأل أين هي العقدة؟؟ من لديه كلمة السر؟؟».
تجدر الاشارة الى ان الاعتصامات أمام مراكز المعاينة انتهت عند الساعة العاشرة على أن يكون هناك اجتماع يوم الاثنين المقبل ضمن مقر الاتحاد العمالي العام في بيروت لبحث الخطوات التصعيدية والتي ستبدأ يوم الخميس المقبل الواقع في 17/1/2019 ما لم يتم تنفيذ قرار شورى الدولة واعادة السائقين الى حرم المطار.

   

أضف تعليقك





الرئيسية
من نحن
استشارات
مواقع صديقة
فئات خاصة
أراء ,مقالات و تحقيقات
دراسات ومؤتمرات
القطاع التعليمي، التربوي، الصحة و الدواء
النظام الداخلي للمركز



يوجد حاليا

زائر حالياً  
© جميع الحقوق محفوظة جمعية المركز اللبناني للتدريب النقابي

إن الآراء الواردة في الموقع تمثل أصحابها وليس بالضرورة رأي الجمعية
تصميم و برمجة